التخطي إلى المحتوى
الكويت: زيادة رسوم الخدمات الصحية تحد من إقبال الوافدين
زيادة رسوم الخدمات الصحية في الكويت

زيادة رسوم الخدمات الصحية بشأن الوافدين في دولة الكويت تسببت في إنخفاض زياراتهم للدولة منذ بداية اكتوبر الجاري، وأكدت وسائل إعلامية كويتية اليوم الأربعاء، عن إنخفاض في أعداد الوافدين القادمين من البلاد الأخري وفقاً لأحصائيات الإدارة العامة لشؤون الإقامة.

ودخل قرار زيادة الرسوم الصحية علي الوافدين في الكويت حيز التنفيذ، إعتباراً من اليوم الأول من شهر أكتوبر الجاري، ويري جميع الوافدين أن زيادة الرسوم عبئاً جديداً يثقل كاهلهم، أكدت عدة جهات حكومية بتطبيق هذا القرار.

وكان قرار زيادة الرسوم على علاج الوافدين أحدث جدلًا واسعاً في الكويت، من جهة عدم قدرة الوافدين على تحمل نسبة الزيادة المفروضة، وسط تحذيرات من أن يتحول المجتمع الكويتي إلى «مجتمع من العازبين»، عقب إضطرار العمال إلى إرجاع عائلاتهم إلى بلدانهم الأصلية للحد من النفقات المتراكمة عليهم.

وتؤكد الحكومة في الكويت أن قرار زيادة رسوم الخدمات الصحية المفروض على الوافدين، يهدف لتعديل النسبة السكانية لتختلف ما هي عليه الأن.

ويشكل الوافدين في الكويت أكثر من ثلثي المواطنين الأصليين، البالغ عددهم نحو أربعة ملايين نسمة في منتصف العام 2016، وهي ضمن أغنى 20 دولة في العالم، من حيث الدخل الفردي، وتملك نحو 103 مليار برميل من النفط، تشكل حوالي 7% من إجمالي احتياط النفط الثابت في العالم.