أمير القصيم يثني على دور المملكة في مكافحة التطرف

أعرب صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، حيث أثنى على دور المملكة العربية السعودية في مكافحة الإرهاب والتطرف، وعن الدور الذي قام به الملك سلمان بن عبدالعزيز أل سعود بتأسيس المركز العالمي لمكافحة التطرف “اعتدال”.

أمير القصيم يثني على دور المملكة في مكافحة التطرف

وأكد سموه أن إنشاء المركز  العالمي لمكافحة التطرف “اعتدال”، لهو نتيجة ثمار التعاون الدولي والعربي في التأكيد على مكافحة التطرف والإرهاب، ولا تزال المملكة العربية السعودية هي من تقود قوات التحالف العربية من أجل الحفاظ على أمن الوطن وسلامة أراضيه، الى جانب العمل على إعادة الأمل والشرعية الى دولة اليمن.

وأشار سموه الى وسائل الإعلام الى تحري الدقة الكاملة في المعلومات، والبعد عن كل ما يتم نشره من قبل الحاقدين على سلامة الوطن كله، والذين يحاولون بث الفتن في كل الوطن، وأثني على الدور الكبير التي تلعبه الأجهزة الأمنية السعودية في التصدي لكل من يحاول المساس بأمن المملكة العربية السعودية.

في حين يحاول الكثيرون زعزعة أمن المملكة العربية السعودية، حيث تعتبر الدولة الاكثر إستقراراً في المنطقة، ولا يمكن التسليم لكل هذه الهجمات ويجب محاربتها بكل قوة حسب ما أكده سمو الأمير فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز، وأكد أن على وسائل الإعلام القيام بدورها في صد أي إشاعات قد تضر بالمملكة.