تركيا تمنع دخول مواطني امريكا بلادها

السفارة التركية في واشنطن تُعلق منح التأشيرات لمواطني أمريكا

أعلنت تركيا في حادثة غير مسبوقة لها، عن تعليق منح التأشيرات لدخول مواطني أمريكا من أراضيها، في رد فعل تركي علي تعليق الولايات المتحدة خدمات التأشيرة لغير المهاجرين في مرافقها الدبلوماسية في تركيا، وفي أعقاب إعتقال موظف رسمي في القنصلية وفقاً لوكالة الأناضول التركية .

وأعلنت السفارة الأمريكية في العاصمة التركية أنقرة، بياناً رسمياً الأحد، عبر صفحتها الرسمية موقع التواصل الإجتماعي تويتر، “إن الأحداث الأخيرة أجبرتنا علي إعادة تقييم إلتزام الحكومة التركية تجاه أمن مرافق وأفراد ابعثة الأمريكية” .

وقالت السلطات التركية أنها إعتقلت الأسبوع الماضي موظفاً تركيا في القنصلية الأمريكية، بزعم صلته بشبكة رجال دين المقيم في الولات المتحدة الأمريكية، يدعي فتح الله غولن، وقد حملته الحكومة التركية المسؤولية إتجاه الإنقلاب الفاشل الصيف الماضي، نفي غولن تورطه في محاولة الإنقلاب علي الحكم .

وقالت السلطات التركية، أن القس الأمريكي أندرو برونسون الذي يعيش في تركيا منذ أكثر من 20 سنة، معتقل منذ عام لعلاقات مزعومة بغولن .

وبحسب أسوشيتد برس، يواجه ماتين توباز إتهامات بالإطاحة بالحكومة التركية والتجسس، وتم إدانته بالتواصل مع زعماء رؤساء شركة سابقين في تحقيقات فساد عام 2013، بالتعاون مع 121 شخصا متورطين في محاولات الإنقلاب، متواصلين عبر تطبيق رسائل هاتفية مشفرة .

وقالت السفارة الأمريكية في تركيا إنها “منزعجة بشدة”، وأضاف البيان أن تعليق تأشيرات غير المهاجرين، “دخل حيز التنفيذ علي الفوز”، لحفض عدد زائري السفارة والقنصلية الأمريكيتين منذ اللحظة .

وأضافت الحكومة التركية، “تركيا أكثر من 50 ألف شخص وأقالت 110 آلاف من وظائفهم الحكومية كجزء من حالة طوارئ أعلنت في البلاد بعد الانقلاب الفاشل” .