التخطي إلى المحتوى
اقتحام محتجون مبني بلدية علي خلفية حريق برج لندن
برج غرينفل المحترق في لندن

افاد مراسلون وكالة رويترز باقتحام اليوم الجمعة بعض المحتجون مبني البلدية المحلية كنسنجتون و تشيلسي علي خلفية حدث احتراق مبني سكني مما اسفر عن مقتل اكثر من 300 شخص، كما تشابك المتظاهرون مع قوات الشرطة عند محاولة المحتجون الصعود إلي الطابق العلوي و قد سعت الشرطة إي منعهم من الدخول و اضاف المراسلون لوكالة رويترز في وقت لاحق بان المحتجون قد غادروا مبني البلدية.

و قد أصدرت تيريزا ماي رئيسة الوزراء البريطانية أوامر بالتحقيق الشامل و العلني في حريق برج غرينفل السكني بلندن و الذي نتج عنه سقوط 300 شخص في صباح يوم الاربعاء الماضي موضحة بان في الوقت الراهن بأن الشعب البريطاني يحتاج إلي اجابات عن هذه الكارثة.

 “حاليا، الناس تريد إجابات وهم محقون تماما ولهذا سآمر اليوم بفتح تحقيق شامل وعلني في هذه الكارثة. يجب أن نعرف ماذا حدث ويجب أن نحصل على تفسير لهذا”

و اضافت رئيسة وزراء بريطانيا بأن الشعب البريطاني يستحقون الحصول علي الاجابات عن هذه الحادثة و ذلك ما سوف يوفره التحقيق فيها

“الناس يستحقون الحصول على الإجابات التي سيمنحهم إياها التحقيق”.

 

و في نفس السياق قد صرحت قائد شرطة لندن في وقت سابق بأن ليس هناك اي دلائل تشير إلي عدم وجود أي صلة تدل علي ان حادثة حريق البرج السكني له علاقة بعمل ارهابي.