التخطي إلى المحتوى

يسافر انطونيو جوتيريش الامين العام للامم المتحدة الي الاردن الاسبوع المقبل لحضور القمة العربية بعد الخلاف بشأن تقرير للامم المتحدة يوجه اصابع الاتهام لاسرائيل بممارسة سياسة الفصل العنصري ضد الشعب الفلسطيني.

و قد صرح المتحدث الرسمي للامين العام للامم المتحدة انه سوف يصل الي عمان يوم الاثنين بهدف اجراء محادثات مع العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني و زيارة مخيم اللاجئين قبل القمة السنوية للجامعة العربية المقرر عقدها علي شواطئ البحر الميت يوم الاربعاء المقبل.

و علي هامش القمة العربية سوف يعقد غورتيريش مجموعة من اللقاءات من المتوقع ان تكون اغلبها عن الحروب في سوريا و اليمن و ليبيا و النزاع الاسرائيلي الفلسطيني.

و في الاسبوع المقبل قد استقالت ريما خلف الدبلوماسية الاردنية كحتجاج علي طلب غوتيريش منها سحب تقرير الذي يتهم فيه اسرائيل بممارسة سياسة الفصل ضد الفلسطينين حيث كانت ريما خلف تشغل منصب الامينة التنفيذية للجنة الامم المتحدة الاقتصادية و الاجتماعية لغرب اسيا ” اسكوا ” و قد اعربت الولايات المتحدة عن غضبها بخصوص نتائج التقرير و طالبت ريما بسحبه و لكن المتحدث الرسمي لجوتيريش نفي ما تردد ان طلب سحب التقرير جاء بعد ضغط امريكي.

و الجدير بالذكر ان لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا ” اسكوا ” مقرها في بيروت و تشمل في عضويتها 18 بلد عربي.