التخطي إلى المحتوى

اوضح انور قرقاش وزير الخارجية الاماراتي عبر تغريدة علي موقع تويتر موقف بلاده من استقلال الجزائز خاصة بعد تصريحات حاكم الشارقة بشأن استقلال الجزائر و التي اثارت جدلا واسعا في الجزائر بانه لا يجب اثارة الشكوك بخصوص حب الامارات للجزائر و لثورتها و تضحياتها و ان الجانب الذي تطرق له الشيخ سلطان القاسمي حاكم الشارقة يعتبر احد جوانب صراع قاده شعبه ملحميا بتضحياته.

“لا يجوز التشكيك بحب الإمارات للجزائر ولثورتها وتضحياتها، والبعد الذى تطرق له الشيخ سلطان القاسمى حاكم الشارقة أحد جوانب صراع قاده شعبه ملحميا بتضحياته”.

و اضاف قرقاش ان ذلك الموقف لا يمنع انه قد تضمن ادوار للدول و الشخصيات و الشعوب المساعدة للثورة الجزائرية و لا يقلل من التضحيات الكبري التي حققتها الجزائر لتحقيق الاستقلال و الحرية .

” لا يمنع ذلك أن المشهد المعقد شمل أدوارا للدول والشخصيات والشعوب المساندة للثورة، ولا يبخس ذلك من التضحيات الكبرى التى حققت الاستقلال والحرية”.

و قد اثار حاكم الشارقة جدل واسع في الجزائر بعد ان صرح بان فرنسا منحت الجزائر استقلالها رغبة في كسب العالم العربي من خلال ارضاء الرئيس المصري جمال عبد الناصر في ذلك الوقت.

“إن الرئيس الأسبق لفرنسا شارل ديغول قرر منح الاستقلال للجزائر فى العام 1962 من أجل إرضاء الرئيس المصرى جمال عبد الناصر فى هذا الوقت”.