التخطي إلى المحتوى

كشف فيس بوك اليوم السبت بانها سوف تمكن الناشرين من وضع المزيد من الاعلانات داخل خدمتها المقالات الفورية تحقيقا لجزء من مشروع الصحافة الذي اعلنت عنه في الشهور الماضية، و سوف تساهم هذه الميزة للعديد من المواقع الاخبارية المختلفة مثل واشنطن بوست و نيويورك تايمز من الحصول علي بعض الاموال من المشاركات المنشورة بشكل مباشر في المقالات الفورية بموقعها علي الشبكة الاجتماعية.

و قد ذكر الموقع الامريكي engadget علي الرغم من ان خدمة المقالات الفورية مفيدة بصورة رئيسية للفيس بوك حيث انها تتيح للمستخدمين بالبقاء علي الموقع دون الحاجة الي الضغط علي اي روابط اخري و لكنها لا تفيد الناشرين بنفس القدر لانها لن تتيح لهم رؤية اعلانات اخري غير التي توفرها الشبكة الاجتماعية او تصفح المزيد من المقالات او رؤية مقاطع الفيديو الجديدة التي تنتجها هذه المواقع.

لذلك اطلقت الشبكة الاجتماعية مشروع الصحافة لمعالجة هذه المخاوف بالاضافة الي بعض المبادرات مثل digests التي تتيح للمستخدمين اكتشاف ما ينشره الناشر نفسه بعيدا عن المقالات الفورية بالاضافة الي اصدارها نظام الاشتراكات المدفوعة للمقالات الفورية و قد جربت هذه الميزة في صحيفة بيلد الالمانية.

و الجدير بالذكر ان فيس بوك يسمح في الوقت الحالي للناشرين من اضافة 250 كلمة في حدود فقرتين بدلا من 350 كلمة بالاضافة الي ميزة وضع اعلانات علي شكل فيديو او نموذج ثابت و بذلك يحصلون علي قيمة 100% من قيمة الاعلان او استخدام ميزة automatic ad placement و منح الموقع 300 % من قيمة الاعلان .