التخطي إلى المحتوى

انتهت منذ قليل مباراة ارسنال وبورنموث في منافسات الفريقين في الجولة العشرين من الدوري الانجليزي الممتاز والتي شهدت متعة كبيرة بين الفريقين وغزارة في الأهداف وإثارة كبيرة في أحداث المباراة التي انتهت بتعادل الفريقين بثلاثة أهداف لمثلهم ليحصل كل فريق على نقطة في النهاية ويرفع ارسنال رصيده ليصبح واحد وأربعين نقطة في المركز الرابع في الدوري بينما يصبح رصيد فريق بورنموث خمسة وعشرين نقطة ويكون في المركز التاسع في الدوري.

أحداث شوط المباراة الأول

بدأ شوط المباراة الأول بسيطرة من جانب فريق بورنموث مستغلا أفضلية لعبه في ملعبه ووسط جمهوره لينجح في التقدم في أول عشرين دقيقة في المباراة بهدفين نظيفين وسط انهيار تام لأداء فريق أرسنال حيث استطاع اللاعب دانيلز احراز الهدف الاول لبورنموث في الدقيقة السادسة عشر قبل ان يضيف اللاعب ويلسون الهدف الثاني لبورنموث في الدقيقة العشرين  من المباراة عن طريق ركلة جزاء وتستمر سيطرة بورنموث على المباراة بعد ذلك لينهي الشوط الأول بالتقدم بهدفين نظيفين.

أحداث شوط المباراة الثاني

بدأ الشو الثانية باستمرارية لأفضلية أصحاب الأرض بورنموث الذي استطاع الاستحواذ على الكرة في بدايات الشوط الثاني وكانت له الفاعلية الهجومية الأكثر حتى استطاع اللاعب فريزر اضافة الهدف الثالث لبورنموث في الدقيقة الثامنة والخمسين وسط ذهول تام من جانب لاعبي ارسنال الذين استطاعو تنظيم صفوفهم مع عدة تغيرات قام بها المدب ارسن فينجر اعطت السيطرة على ارض الملعب لفريق ارسنال مع تراجع للاعبي بورنموث لينجح ارسنال في الدقيقة السبعين من تسجيل أول أهدافه في المباراة عن طريق أليكسيس سانشيز ثم بعد ذلك يبأ الطوفان الهجومي لأرسنال من أجل تسجيل الهدف الثاني والذي نجح اللاعب البديل لوكاس بيريز في تسجيله في الدقيقة الخامسة والسبعين وقد شهدت الدقيقة الثانية والثمانين طرد اللاعب فرانسيس ليكمل بورنموث باقي الدقائق بعشرة لاعبين وفي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع نجح المهاجم الفرنسي اوليفيه جيرو من احراز الهدف الثالث للأرسنال ليتعادل في المباراة وينقذ فريقه من هزيمة مذلة.